• ×

12:14 مساءً , الثلاثاء 17 سبتمبر 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

القوالب التكميلية للمقالات

ضرورة التمارين الرياضية في أيام العيد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


هناك الكثير من الأسباب التي تجعل من ممارسة التمارين الرياضية خلال العيد أمراً*ضرورياً.

*خصوصاً وأن عادات العيد والوجبات الدسمة التي يتم تناولها خلاله إضافةً إلى الحلويات كل ذلك يساهم في تكدس الدهون وزيادة الوزن.

كما أن الرياضة من شأنها أن تحسن المزاج كونها نشاط ترفيهي ممتع ومفيد.

ولذلك يجب أن تطردي الكسل عزيزتي خلال عطلة العيد وتنطلقي لممارسة التمارين الرياضية للحفاظ على نشاط وحيوية ورشاقة جسمك.

حيث ينصح الأطباء وخبراء التغذية بضرورة الالتزام بحمية غذائية مع تخصيص وقت من إجازة العيد لممارسة أي نشاط رياضي. لأن العيد فرصة مناسبة لا تعوض لعمل برنامج رياضي ترفيهي، خاصةً لأولئك الذين لا يجدون وقتاً كافياً لممارسة الرياضة في الأيام العادية بسبب انشغالاتهم.

يمكنك اختيار التمارين التي تناسبك من مجموعة كبيرة من التمارين يمكنك ممارستها داخل أو خارج المنزل والتي سنذكر لك بعضها فيما يلي:

تمارين رفع الأثقال:
قومي برفع أثقال بأوزان خفيفة ومتناسبة مع وزن جسمك، والتي تساعد في إذابة الدهون المتراكمة في منطقة الأكتاف والذراعين، والأرداف، وتقوية العضلات في نفس الوقت.

تمارين تقوية العضلات:
تشمل هذه التمارين تمارين الضغط، والبطن، وتقوية الساقين والتي يمكنك ممارستها بشكل يومي للتخلص من الدهون الزائدة، والحفاظ على الرشاقة.

تمارين اليوغا:
تساهم تمارين اليوغا بتقوية العضلات وتخليص الجسم من السموم والتي يمكنك ممارستها يومياً لمدة ١٥ دقيقة خلال العيد بعد الانتهاء من تمارين الآيروبيك.

ذلك إلى جانب دورها الهام في إراحة الأعصاب، والشعور بالاسترخاء والهدوء، وزيادة التركيز وتنشيط الذاكرة.

تمارين الحرق:
تساعد هذه التمارين على تنشيط الدورة الدموية وتحسين عمليات التمثيل الغذائي وزيادة طاقة ونشاط الجسم.

وللاستفادة من التمرينات الرياضية عليكِ اتباع نظام غذائي صحي، وأخذ قسط كافي من الراحة والاسترخاء.

واحرصي أيضاً على تغيير عاداتك اليومية كالاستغناء عن استخدام المصعد واستبداله بصعود الدرج.

والمشي سيراً على الأقدام *بدلا من استخدام السيارة إلى الأماكن القريبة.


بواسطة : DIET
 0  0  337
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:14 مساءً الثلاثاء 17 سبتمبر 2019.