• ×

07:31 مساءً , الإثنين 22 أبريل 2019

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

القوالب التكميلية للمقالات

لوحات متحف اللوفر وبشريتنا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عندما نتجول في متحف اللوفر في ردهاته ومساحاته، ننبهر بجمال تلك اللوح العريقة والرسومات الزاخرة بالفنون الإيطالية. وقد مرت عليها الأزمنة العديدة والأيام المديدة. بيد أننا لو أمعنا النظر في تلك الفنون الجميلة واللوحات المعلقة، سنجد أثارا قد عفى عليها الزمن وترك بصماته عليها، وكلما اقتربنا أكثر سنجد عيوبا في اللوحة وسنكتشف المزيد من الآثار التي لا تعجبنا وقد تحول جمال اللوحات القديمة إلى قبح.
هكذا فيما يتعلق بالبشر في حياتنا، يجب أن لا نقترب كثيرا من حدودهم ولا نعمق العلاقات، فقد نرى جمال الآخرين جليا في أعيننا، لكننا إذا أقتربنا من أمورهم الخاصة قد نجد عيوبا أو تصرفات لا تعجبنا ونبدأ في تحليل الأمور. فلنتذكر لوحات اللوفر كم هي جميلة وساحرة ببعدها، كذلك الأشخاص، فلنترك مساحات في تعاملنا وعلاقاتنا حتى لا نصدم بأمور لم نتوقعها ولم تكن في الحسبان، ولنحافظ على صورهم الجميلة تخلد في ذاكرتنا الرقيقة.
" المقالة مستوحاة من كلمات للدكتور خالد المنيف"

بواسطة : Butterfly
 0  0  33
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:31 مساءً الإثنين 22 أبريل 2019.