• ×

04:18 مساءً , السبت 18 سبتمبر 2021

نموذج مستعمرة : النوع قائمة

القوالب التكميلية للمقالات

حالة البالغ والكبير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حالة ذات البالغ عندما يكون الفرد صغيراً كان أو كبيراً في حالة تفكير ,
تصرف كشخص واقعي موضوعي يجمع البيانات , ويحللها ويقوم الاحتمالات ويدرس البدائل ,
فإننا نقول أنه تحت تأثير ذات البالغ ( ب ) .
( العقل إدارتك الأشياء علي حقائقها , فمن أدرك شيئاً علي حقيقته فقد كمل عقله ) .

الأحنف بن قيس قلنا في الدرس السابق وعند دراستنا لحالة ذات الوالدية , أننا قد نتصرف بصورة آلية تلقائية عندما نكون في حالة ذات الوالدية , أما إن كنا في حالة ذات البالغ , فإننا نتصرف بصورة تحليله ونقوم بـــــــ : 00 جمع المعلومات . 000 الموازنة بين الأمور . 0000 تقدير الاحتمالات . 00000 التفكير . 000000 التحليل .

ولقد سأل الأحنف بن قيس عن العقل فقال : (( رأس الأشياء فيها قوامها , وبه تمامها , لأنه سراج ما بطن , وملاك ما علن , وسائس الجسد , وزينة كل أحد , ولا تستقيم الحياة إلي به , ولا تدور الأمور إلي عليه )) .

وعندما تكون في حالة ذات البالغ , تكون هادئاَ متزناً , مسيطراً علي نفسك وعلي ردود الفعل لديك , وتطرح أسئلة وتطلب استشارات وتدرسها وتقومها .

كما فعلت بلقيس ملكة اليمن لما قالت يا أيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمراً حتى تشهدون ) . سورة النمل آية (32) فهي هنا تروت في رد فعلها وجمعت المعلومة باستشارة الآخرين . وفي حالة البالغ تتخذ القرارات بتأن وحكمة وبدون انفعال أو عاطفة ,

فأنت في تلك الحالة تريد الحقائق فقط . ( ملاحظة) إن حالة ذات البالغ غير مرتبطة بسن معين فإن الأطفال أحياناً قد يكونوا في حالة ذات بالغ . والعودة إلي العقل والتريث , ودراسة المر من البالغ فيك أشار أليها نبي الرحمة صلي الله عليه وسلم : (( استفت قلبك وإن أفتاك الناس وأفتوك )) . رواه أحمد والطبراني طرق تنشيط حالة ذات البالغ توجد عدة طرق لاستمالة أو تنشيط البالغ لدي الفرد فباستطاعتي واستطاعتك تنشيط البالغ لدي الغير ( الأصدقاء , الإخوان , الزوجة , الزوج , الأبناء , المرؤوسين )

بطرق منها : طرح أسئلة , إسناد مهام تتدرج في المستوي من السهل إلي الصعب , التفويض ... الخ أو استمالة وتنشيط البالغ لدي ( أنت ) بطرق منها : التريث أخد ملاحظات , جمع معلومات قبل الحكم , صحبة العقلاء , الوضوء , الهدوء , الجلوس إن كنت واقفاً , أخذ نفس عميق , التأسي بالأنبياء والحكماء والصالحين وتقلديهم في السلوك البالغ ... الخ. إلى الحلقة الثالثة بأذن الله


بواسطة : تطوري
 0  0  961
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:18 مساءً السبت 18 سبتمبر 2021.